القائمة الرئيسية

الصفحات

إنشاء عن الأخلاق جميل و قصير جداً 2022

مرحبا بكم اليوم موضوعنا عن إنشاء عن الأخلاق جميل و قصير وكذلك يا اصدقائي فانني سوف اقدم لكم اكثر من انشاء او تعبير لذلك دعونا نبدأ ب انشاء عن الاخلاق قصير

إنشاء عن الأخلاق جميل و قصير

ولكن قبل ذلك فانني انصحك بان تقرأ جميع الانشاءات التي سوف اتطرق لها ومن ثم اختار الانشاء الافضل بالنسبة لك ولذلك دعونا كما قلت نبدأ ب إنشاء عن الأخلاق جميل وقصير
ملاحظة: سوف يحتوي التعبير على الاتي: 
  • مقدمة عن الأخلاق
  • خاتمة تعبير عن الأخلاق
  • تعبير عن الاخلاق بالعناصر
لا تنسى بان هذه الانشاءات سوف تكون لجميع المراحل مثل تعبير عن الأخلاق للصف السابع او ايضا تعبير عن الاخلاق الحميدة للصف السادس

إنشاء عن الأخلاق جميل و قصير


الأخلاق هي من أهم الصفات التي يتحلى بها الفرد، 
وتعتبر أحد أسباب استمرارية الحياة على الأرض في 
أمان وسلام، وعندما تنتشر الأخلاق تسود حالة من 
الحب والمودة والرحمة بين جميع أفراد المجتمع.الأخلاق هي لبنة المجتمع الصالح، وأساس بقائه 
واستمراره، فالأخلاق الحميدة تنشر العدل والتسامح في 
المجتمع وتنشر التعاون والتالف، وتمنع الوقوع في 
المحرمات والممنوعات، فيعيش المجتمع آمنا مستقرا، إن 
التمسك بالأخلاق الصالحة يؤدي إلى انتشار الأمن بين 
الناس والثقة بين أفراد المجتمع،فلا تجد الخبث ولا 
المكر، فهم كالجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو شعر به 
الآخر، وتجد أفراد المجتمع متفاهمين فيما بينهم،لا يحمل 
أحدهم الضغينة على الاخر لأن المجتمع عبارة عن 
مجموعة من الأفراد فكلما ارتقى فرد داخل المجتمع 
بأخلاقه الفاضلة فان ذلك سيؤدي إلى انتشار الأخلاق 
مما يرفع من مستوى المجتمع. 
تمثل الأخلاق الرابطة القوية التي تربط أبناء المجتمع 
معا وتزيد من تماسكهم، فما أجمل أن يقتدي المجتمع 
بالأنبياء، كسيدنا محمد الذي كرمه الله فى قوله (وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ)

إنشاء عن الأخلاق جميل وقصير


تعتبر الأخلاق والقيم الحميدة من الركائز الاساسيه 
لبناء أساس الحضارات، وهي الوسيلة القائمة 
للمعاملة بين الناس والشعوب، حيث تعبر الأخلاق 
عن سلوك وتربية الإنسان والعادات الطيبة أو 
السيئه الي يتعامل بها مع الأخرين، وقد قال 
الرسول صلى الله عليه وسلم (إنما بعثت لأتمم مكارم 
الأخلاق)، ليظهر لنا بأن الخلق هو المعيار 
الأساسي في تقيم الانسان اجتماعيا، كما وصف الله 
نبينا
محمد صل الله عليه وسلم بقوله تعالى (وإنك لعلى 
خلق عظيم) صدق الله العظيم، ويعبر عن تلك 
الأخلاق سلوك الإنسان اليومي، الذي يعكس 
مستوى أخلاق المرء، وأن مكارم الأخلاق عند 
الانسان تكون بالمعاملة الحسنة، والإصلاح بين 
المتخاصمين والعفو والتسامح مع الأخرين، وصلة 
الرحم 
وحسن المعاشرة مع أهل البيت والجيران 
والأقارب، لتكون هنا أجمل الأخلاق الحميدة 
ومكارمها، التي ترفع من مكانة ومقام الإنسان في 
الدنيا بين الناس وفي الأخرة الأجر والثواب عند 
رب العالمين. وقد دعا الإسلام منذ بدء انطلاق
الدعوة إلى الاسلام الحنيف إلى أهمية الأخلاق 
التحلي بالصفات الحميدة، التي تمنح المسلم السلوك 
السوي والسليم، والتحلي باخلاق الإسلام كالصدق 
والصبر والحلم والكرم والتصدق على الفقراء 
والتواضع، والتي تنعكس جميعها في حسن المعاملة 
مع الأخرين، وقد اكدت الديانات السابقة الي أتت 
قبل الإسلام وجميع الأنبياء والرسل على حسن 
الخلق والالتزام بالاخلاق الحميدة، وقد تطرق 
الشعراء عل ذكر مكارم الأخلاق الحميدة، وبيان 
دورها الكبير وتأثير ها الإيجابي في حياة وسلوك 
الإنسان، وبيان السلوك الأخلاقي السيى الذي يجعل 
الإنسان غير محبوب ومكروها" من حوله 
ويتجنبون التعامل والتقرب منه لسوء أخلاقه. كما 
وأمر الاسلام المسلم بالاتزام والتحلي 
بمكارم الأخلاق مثل خلق الكرم الذي حث الله عز 
وجل ورسوله علي إكرام المحتاجين 
والفقراء، والابتعاد عن البخل تلك الصفة السيئة 
والذميمة التي ينهى الإسلام عنها، وصفة الصبر 
عند المصائب وحمد الله على البلاء، الذي يختبر الله 
بها مدى قدرتنا على الصبر على الشدائد، والتحلي 
بصفة القناعة بما قسم الله للإنسان، والتواضع وعدم 
التكبر في التعامل مع الأخرين، ومواضبة الحمد 
والشكر لله تعالى وللمحسنين على المعروف وحسن 
المعشر وحفظ اللسان عن الكلام البذي، والالفاظ 
الجارحة، والتعامل بمكرمة الإيثار التي تدفع 
الإنسان لتفضيل أخيه وصديقه على نفسه ومصلحته، 
والوفاء بالوعود وعدم الكذب وصنع الخير مع 
الاخرين. هذه هي أخلاق الإنسان المسلم العظيمة، 
التي تكون من صنع الإنسان نفسه، فتبسمه في وجه 
المسيء له، تجعله يستحق ان يفخر باخلاقه وتشعره 
بأنه محبوبا بين الناس، وتصل به نحو الرقي 
والتواضع في التعامل مع الأخرين، ويكسب رضا 
الله ورسوله وتجبر من حوله على تقديره 
واحترامه، فالخلق صفة جملة ومقدسة يفتقدها 
الكثير من الناس، في التعامل بأخلاق الكلام 
الجميل وحلاوة الأسلوب بالرفق واللين بالعمل وفي 
مجالات الحياة المختلفة، فالخلق الطيب يترك في 
النفس الرضا والمحبة، وبأن الحياة لا تخلو من أهل 
الخير والأخلاق الحميدة. 


الملخص


وبهذا اخوتي نكون قد انتهينا من مقالتنا التي كانت بعنوان إنشاء عن الأخلاق جميل و قصير اتمنى ان تكون قد اعجبتكم ولا تنسى بان ترسلها لاصدقائك لتعم الفائدة على الجميع 



تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق
  1. مدونة جيزو للتقنية والمعلومات: https://hlwoasa.blogspot.com

    ردحذف

إرسال تعليق